التخطي إلى المحتوى

أعلن الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة أن العوائد الاستثمارية لمشاريع الإدارة الاقتصادية بنظام حق الانتفاع ، والتي ينفذها القطاع الخاص بمراكز الشباب بالجمهورية ضمن مشروع الطرح الاستثماري بمراكز الشباب الذي تم إطلاقه في أغسطس ٢٠١٨ حتي سبتمبر ٢٠٢٢، بلغت ٢مليار و٥١٠ ملايين جنيه بعدد ٣٣٣ مركز شباب.

قيمة المشروعات 

بلغت القيمة الإنشائية مجمعة لهذه المشاريع (مليارا و٤٢١ مليون جنيه تقريبًا)، في حين بلغت قيمة حق الانتفاع مجمعة لها مبلغ (مليارا و٨٩ مليون جنيه تقريبًا)، حيث تأتي لغرض إنشاء وتطوير وإدارة الأصول غير المستغلة بمراكز الشباب لإقامة مشاريع رياضية وخدمية عليها بالشراكة مع القطاع الخاص.

شملت المشروعات المطروحة ١٠٧ حمامات سباحة، ١٠٨ من الملاعب المتنوعة (ملاعب خماسية بالنجيل الصناعي، ملاعب أكريليك، ملاعب قانونية نجيل صناعي ونجيل طبيعي)، ٢٣ من صالات اللياقة البدنية، ١٨٧ مشروع محلات تجارية وخدمية، ٩٥ كافيتريا وبوفيه، بينما وصل عدد القاعات متعددة الأغراض إلي ٦٦ قاعة بالإضافة إلي ٧٠ مشروعات أنشطة وخدمات متنوعة ليصل إجمالي المشاريع إلي ٦٥٦ مشروعا، في ٣٣٣ مركز شباب بمحافظات الجمهورية المختلفة.

أكد وزير الشباب والرياضة أن من ضمن الأهداف الاستراتيجية للوزارة محور التنمية الاقتصادية ورفع كفاءة الأداء الحكومي عبر توفير الخدمات الشبابية والرياضية عن طريق تنمية الموارد في الهيئات الرياضية وصولًا للتمويل الذاتي وتنمية مفهوم الإدارة الاقتصادية والاستثمارية، وتطوير المنشآت الشبابية والرياضية لتحسين مستوى معيشة المواطنين وتعميق العلاقات الاستراتيجية مع مؤسسات المجتمع المدني والقطاع الخاص من خلال نظم اقتصادية مستحدثة، عن طريق التوسع في مشروعات الطرح الاستثماري بمختلف مراكز الشباب والأندية الرياضية والاجتماعية بمختلف محافظات الجمهورية.

حيث إنها تأتي دون تحميل ميزانية الوزارة أعباء مالية كما أنها تمثل أحد العناصر الاساسية لإنشاء بنية تحتية قوية لمراكز الشباب والتي تساهم بشكل كبير في بناء الإنسان المصري، عن طريق توفير تلك الخدمات الرياضية المتنوعة للنشء والشباب، وإيجاد مصادر تمويل ذاتي مستمر للمراكز، والتوسع في الأنشطة المقدمة والخدمات للأعضاء والرواد، وجذب الشباب والأسر الى مراكز الشباب، إضافة الي توفير فرص عمل من هذه المشروعات.

الجدير بالذكر ان وزارة الشباب والرياضة تحصل على ٢٥% من عوائد حق الانتفاع للمشروع، والتي يتم إعادة ضخها لتطوير مراكز الشباب في القري والمناطق الغير جاذبة للاستثمار، بينما تستفيد مراكز الشباب بقيمة ٧٥% من تلك العوائد كمصدر تمويل ذاتي يساهم في تنفيذ الانشطة الرياضية المختلفة دون الحاجة الي الدعم من الوزارة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *