التخطي إلى المحتوى

استشهد فلسطينيان وأصيب ثالث برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي بالقرب من حاجز حوارة العسكري، جنوب نابلس بالضفة الغربية المحتلة.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية عن استشهاد أحد المصابين، وهو رمزي سامي زبارة (35 عاما) متأثرًا بإصابته الحرجة برصاص الاحتلال في القلب.

وأشارت الصحة إلى أن الحالة الصحية للشاب الثالث مستقرة بعد إجراء عملية جراحية له في مستشفى رفيديا الحكومي.

استشهاد واعتقالات

وفي وقت لاحق من اليوم، أفاد مراسلون من نابلس باستشهاد فلسطيني جراء استهداف الاحتلال مركبة قرب حاجز حوارة جنوب المدينة بشمالي الضفة الغربية، حيث أدى إطلاق النار إلى إصابة 3 آخرين اعتقلت قوات الاحتلال أحدهم.

وبحسب وزارة الصحة فإن الشهيد هو عماد أبو رشيد، البالغ من العمر ( 47 عاما )، ويعمل في الدفاع المدني الفلسطيني.

بعد رفع الحصار

يأتي هذا بعد قرار سلطات الاحتلال رفع الحصار عن مدينة نابلس بالضفة الغربية بشكل تدريجي بدءًا من صباح اليوم الجمعة.

وقال محافظ مدينة نابلس، إبراهيم رمضان، إنه “تم إبلاغنا من خلال الشؤون المدنية الفلسطينية بإنهاء كافة الإجراءات المفروضة على حاجز بيت فوريك شرق نابلس وصرة غربًا، اعتبارًا من صباح اليوم”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *