التخطي إلى المحتوى

كشف مصدر امني بالعراق تفاصيل جديدة عن مقتل من يعرف بـ “أمير قاطع حوض الوقف في تنظيم داعش” في ديالى يوم امس.

وذكرت الوكالة الوطنية العراقية للأنباء “نينا”، في تقرير لها، قبل قليل، أن “أمير حوض الوقف في تنظيم داعش الملقب بـ “عز الدين” الذي قتل من قبل القوات الامنية في كمين أمني، يعد من أهم القيادات الوسطى ضمن ما يسمى بولاية ديالى، وكان مهيأ لتبوؤ منصب الأمير العسكري في التنظيم”.

انتمى لداعش منذ 8 سنوات

واضاف: “أن الارهابي المذكور انتمى لداعش منذ اكثر من 8  سنوات، وكان معقله الرئيسي في بساتين المخيسة شمال شرق بعقوبة، وتم خلال الأيام الاخيرة، ضمن المتابعة الاستخبارية، كشف مسارات تسلله قبل القضاء عليه من قبل القوات الامنية”.

وكان جهاز مكافحة الإرهاب قد اعلن يوم امس عن مقتل المدعو “هشام محيي مال الله المعموري” المُكنى (عز الدين) الذي يشغل منصب آمر قاطع الوقف في عصابات داعـش.

واوضحت مصادر بجهاز مكافحة الإرهاب: “أن الارهابي المذكور خطط ونفذ عملية اغتيال المقدم الشهيد “حيدر الربيعي” في منطقة العبارة في ديالى”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *