التخطي إلى المحتوى

بعد قرار طرح الـ2 جنيه.. حقيقة وقف التعامل بالعملات من فئة الجنيه

تداول النشطاء على مواقع التواصل أنباء نشير إلى إلغاء العملة من فئة الحنيه الواحد، وذلك عقب إصدار مجلس الوزراء لقرار سك عملة جديدة من فئة الـ2 جنيه، قريبا في مصر، ولم تكن تلك المرة الأولى التي يتم تداول شائعات بخصوص إلغاء التعامل بالجنيه في مصر، خاصة عقب إصدار العملة المعدنية منه ورفض بعض الباعة وغيرهم التعامل بالجنيه الورقي في تلك الأثناء.

إلغاء التعامل بعملة الجنيه

كشفت الخبيرة المصرفية، سهر الدماطي، في تصريحات تلفزيونية لها، عن تفاصيل موافقة الحكومة على قرار مجلس الوزراء بإصدار عملة معدنية فئة جنيهين ليتم تداولها بالأسواق عقب طرحها، حيث أكدت على أنه هناك الكثير من دول العالم بها ذلك النوع من التعامل المصرفي.

بعد قرار طرح الـ2 جنيه.. حقيقة وقف التعامل بالعملات من فئة الجنيه
بعد طرح الـ2 جنيه.. حقيقة وقف التعامل بالعملات من فئة الجنيه

وأضافت الخبيرة المصرفية، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «صالة التحرير» مع الإعلامية عزة مصطفى، المذاع عبر قناة «صدى البلد»، أنه فيما يخص العملة الجديدة التي سوف يتم طرحها قريبا فإنها سوف توفر في التكلفة، مشيرة إلى أنه سك عملة فئة جنيهين؛ يوفر نصف المبلغ عند سك عملة بقيمة الجنيه المعدني، وأنها لن تلغي استخدام العملة المعدنية من فئة الجنيه.

سك العملة بأفريقيا والشرق الأوسط

وتابعت الخبيرة المصرفية، أن قرار مجلس الوزراء اشتمل على تواجد شركة سك العملة بقناة السويس؛ في المنطقة الاقتصادية، وأن ذلك من شأنه أن يساهم في دخول مصر إلى محال سك العملة وتوزيعها في الشرق الأوسط وقارة إفريقيا، كما أشارت إلى أن مصر لديها إمكانيات لأن تصبح رائدة في تلك الصناعة، قائلة: «التصنيع مش الاستيراد يمثل قيمة مضافة، ويفتح مجال للتصدير، ويمشي مع تقدم العملات وتقادمها».

وأنه فيما يخص صناعة العملة من فئة 10 جنيهات البلاستيكية أو البولمر الجديدة، من شأنها أن تواكب تقدم العملات على مستوى العالم؛ وذلك لأن العهر الافتراضي للعملة البولمر يصل إلى 10 سنوات، أي خمس أضعاف عمر العملة الورقية الافتراضي حيث يصل إلى سنتين فقط.

بعد قرار طرح الـ2 جنيه.. حقيقة وقف التعامل بالعملات من فئة الجنيه

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.