التخطي إلى المحتوى

“تسبب الحساسية”..!! عااااجل: الصحة البريطانية تحذر من “لمبات الليد” …. قد تؤدي إلى الحساسية!!

حذر خبراء من أن مصابيح الإضاءة الموفرة للطاقة ” ليد LED” يمكن أن تسبب كثيراً من الصداع لأنها تومض أكثر من اللازم، هذا وقد أكد الخبراء أنه يمكن للمبات “ليد” أن تجلب الإحساس بالدوخة والألم في غضون 20 دقيقة فقط من إضاءتها، وفقا لما نشرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، لذا فاليوم وعبر موقع كوره في العارضه سوف نقدم لكم تفاصيل عن أضرار لمبات الليد على صحة الإنسان."تسبب الحساسية"..!! عااااجل: الصحة البريطانية تحذر من "لمبات الليد" .... قد تؤدي إلى الحساسية!!

أضرار لمبات الليد على صحة الإنسان

يقول بروفسور Arnold Weakness ، أستاذ علم النفس في جامعة esks، إن وميض المصابيح الموفرة للطاقة يحول دون شراء البعض لها، مضيفا: “إن الناس لا يحبون الوميض، فإنه يمكن أن يصيبهم بالدوار والإرهاق بعد حوالي 20 دقيقة، ويمكن أن تصيب بعض الأشخاص بحالات تشويش، مثل رؤية صور متعددة من المصباح، في كل مرة تتحرك فيها العينين بسرعة”. "تسبب الحساسية"..!! عااااجل: الصحة البريطانية تحذر من "لمبات الليد" .... قد تؤدي إلى الحساسية!!

ما هي مصابيح الليد..!؟ وما هي أضرارها على صحة الإنسان

"تسبب الحساسية"..!! عااااجل: الصحة البريطانية تحذر من "لمبات الليد" .... قد تؤدي إلى الحساسية!!

مصابيح “ليد”، أو الصمامات الثنائية الباعثة للضوء، هي واحدة من نوعين رئيسيين من المصابيح الموفرة للطاقة المتاحة في عدد من دول العالم، جنبا إلى جنب مع مصابيح الفلورسنت. يمكن أن تكون مكلفة أكثر من المصابيح التقليدية، ولكن يقال إنها تصبح أرخص في المدى الطويل لأنها تعيش لفترة أطول، وعلى الرغم من ذالك، فقد واجهت تلك المصابيح انتقادا في الماضي، وذلك لأنها ينبعث منها ضوء أخضر بارد وتستغرق وقتا طويلا لكي تضيء.

“تسبب الحساسية”..!! عااااجل: الصحة البريطانية تحذر من “لمبات الليد” …. قد تؤدي إلى الحساسية!!

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.